فريق دعوة

ثلاثة دعاة مسلميين يجتمعون على هندي نصراني فانظر كيف كانت النتيجة! الشيخ عثمان وهاشم



#SCDawahArabic #Scdawahchannel #Speakerscorner

Support us & become a

* تبرع وساعد في بناء مسجد في النرويج ومنزل لك في الجنة *
*Donate and help build a masjid in Norway and a house for you in Jannah*

PayPal –

———————————————————————————————————–

For sponsorship opportunities contact us at [email protected]

———————————————————————————————————–

*Request to all to please not abuse or swear in comments, Dawah is to invite not to insult. Jazak Allah Khair

**If you see any inappropriate Ads please report them to us at [email protected] so they can be banned Jazak Allah Khair**

Brother Mansur Twitter – @MansurXAhmed
Hashim –
*DawahWise: Mansur and Hashim’s official YouTube Channel *

Suboor Ahmad –
Mohammed Hijab –

Disclaimer: The views and opinions of partakers in these debates and videos in no way represent the views of SCDawah but are a representation of what takes place at speakers Corner.

المصدر

مقالات ذات صلة

‫18 تعليقات

  1. عندما تجد في الكتاب المقدس أن الله حي لا يموت , فهو حي لا يموت , عليم بكل شيء فهو عليم , قادر على كل شيء فهو قدير
    لا أعتقد أن أفلام هوليود منطقية أكثر من النصارى في تبريرهم لموت المسيح أو جهله بقيام الساعة ,هوليود تقدم شخصا لا يموت , فيجعلونه خالدا يترك الموت وراءه دائما لأن المنطق يتطلب ذلك
    كيف للإله أن يتخلى فقط عن العلم و الحياة بينما كانت القوى الأخرى فعالة مثل القيام بالكثير من المعجزات
    الجواب لا يخلو من إثنين : المسيح رفعه النصارى فوق قدره بالكذب له أو عليه , الثانية : المسيح لا يستطيع أن يفعل شيئا من خلال نفسه و هذا ما كان يصرح به في كل الكتاب المقدس
    هنا لا يسعنا إلا القول ما دام المسيح يخلو من بعض الصفات الإلهية فهو مجرد عبد أنعم الله عليه ببعض المعجزات التي فهم منها المغلوبون على عقولهم أنه إله

  2. لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


زر الذهاب إلى الأعلى